فيكتوريا لاند المتحدثة باسم الولايات المتحدة12/30/2011   1:35 AM
عبرت الولايات المتحدة عن قلق عميق الخميس بعد ان داهمت الشرطة المصرية مكاتب منظمات حقوقية، مشيرة إلى أنه ينبغي وقف المضايقات فورا وألمحت إلى أن و اشنطن قد تعيد النظر في المساعدات العسكرية التي تبلغ قيمتها 1.3 مليار دولار في حالة استمرار المداهمات.
 
وقالت فيكتوريا نولاند المتحدثة باسم الخارجية الامريكية في افادة صحفية “تشعر الولايات المتحدة بقلق بالغ لقيام مسؤولين قضائيين ومسؤولين من الشرطة بمداهمة مكاتب عدد من المنظمات غير الحكومية”.
 
واضافت “هذا العمل يتناقض مع التعاون الثنائي بيننا على مدى سنوات طويلة”، وتابعت “ندعو الحكومة المصرية الى التوقف فورا عن التضييق على موظفي المنظمات غير الحكومية واعادة كل الممتلكات وحل هذه المسالة على الفور”.
 
وقالت نولاند ان مسؤولين امريكيين اجروا اتصالات مع رئيس الوزراء المصري كمال الجنزوري والسفير المصري لدى واشنطن لابداء قلق واشنطن.
 
كان فريق من النيابة قد قام بتفتيش مكاتب 17 منظمة حقوقية، فيما وصفه مدافعون عن حقوق الانسان بانه حملة ضدهم من قبل المجلس العسكري.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *