البابا شنودة: لا نخاف من تهديد أو وعيد.. ولا أعرف ماذا جرى فى الدنيا حتى  نلغى عيد الميلاد؟

تم نشره بتاريخ 28 Dec, 2011 الساعة 22:19 فى

أكد البابا شنودة الثالث، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، فى  عظته الأسبوعية مساء اليوم الأربعاء أن الاحتفالات بعيد الميلاد المجيد، ومظاهر  الفرحة لن تتغير وقال “نحن لا نخاف من تهديد أو وعيد، وإلهنا إله قوى، ولا أعرف  ماذا جرى فى الدنيا حتى نلغى الاحتفال بعيد الميلاد”.      جاءت إجابة البابا  شنودة ردا على سؤال لأحد الحاضرين، حول ما إذا كان هناك تفكير لإلغاء الاحتفال بعيد  الميلاد خوفا من تهديدات مثلما أعلن أمس الأنبا كيرلوس أسقف نجع حمادى.       وقال البابا “فى بداية الأربعينيات جاءت تهديدات للكنائس وكان الرد أن الكنائس  ازدحمت أكثر من المعتاد بالأقباط ونحن نثق فى إلهنا أنه قوى وقادر على حفظ كل نفس  بشرية”.       وخصص البابا عظته لضرورة أن يغفر الإنسان لأخيه الإنسان، وكان  عنوان العظة: “بالكيل الذى تكيلون للآخرين به يكال لكم ويزداد”.       وردا على  سؤال حول موعد نهاية العالم قال البابا: “لا أحد يعرف هذا الموعد ولا حتى  الملائكة”. وأعلن اعتذاره عن عظة الأسبوع المقبل يوم الأبعاء 4 يناير لاقترابها من  الاحتفال بعيد الميلاد مساء الجمعة، وقال “نلتقى الأربعاء التالى بالعيد وهنأ  الحاضرين بميلاد السيد المسيح”.

المصدر: بوابة الأهرام

Leave a Reply

Your email address will not be published.

Facebook Like Button for Dummies